Sunday, 6 May 2007

مو خوش سالفة

هالأيام انا متخندق بغرفتي قافل علي الباب ولابس حزامين عالبنطلون ومحضر المتاريس وشايل أسلحتي وعلى أهبة الأستعداد لصون الحرمات.

الموضوع بكل بساطة اني بدلت مسكني وأنتقلت من تلفات الدنيا الى مكان أحسن , دورت على سكن جديد بالأنترنت ولكيت فد مرية وحدانية وتريد واحد يشاركها السكن, طبعاً من حقكم تتخيلون الأبتسامة العريضة الي كانت تنرسم على وجهي من كنت أفكر بالحياة الجديدة وقلت لروحي :اي راح العب بيها , مرة متوسطة العمر و بوحدها وبس انا وياها.

وصلت وشفتها وكلت أطمنها وأجس النبض وأذب أول لكط: كلتلها لا تخافين انا لا أدخن ولا أشرب و وحداني ما عندي صديقة , هي جاوبتني : انا ما أدخن بس أشرب وعندي بوي فريند وراح يجي بعد شوي حتى تشوفه, بصراحة أبد ما أنضربت بوري و كلت يلا أنا شعلي عساج بخير قابل أنا صدك كان ببالي شي و كلمن براحته هي كلها ديمقراطية .
بيني وبين نفسي كعدت أنتظر يدخل علينا واحد إنكليزي شوية أكبر منها , يمكن لابس شورت وإحتمال كاسكيته,
كلها شويه ودخل علينا "كولينز" : ضخم الجثة ,أسود اللون وله أبتسامة الله لا يراويكمياها , بعيداً عن التعصب للعرق واللون و من غير أي إساءة للأعراق الأخرى ومعاداة السامية وإنطلاقاً من الديمقراطية الي تعلمتها بالعراق الجديد:أخوكم أنصعق , ولج هذا وين لكيتيه يا مصخمه, ما تكليلي من يا مسطر كصاصيب هذا طالع؟عالعموم قررت أنصب الستلايت فوك راسي وأتقبل الوضع .يعني قابل انا ياهو مالتي هي بكيفها مادام متونسه على راحتها و هو صح النصيحة واجبة , بس قابل انا ابوها لو أخوها.

بس يا أخوان بدأت أفكار شيطانية تحتل تفكيري , هذا الأخ يسكرويبات يمها ,هم على راحتهم بس إذا فد يوم سكر وما عجبه الوضع و صعدت عنده نزعة الحقد على العرب و النزعة الجنسية و روحية الشذوذ وما الى ذلك,و قرر يثأر من الأرهاب و الأرهابيين , بذيك الساعة شنو أسوي ؟يعني هو صح انا ديمقراطي بس من يوصل الموضوع للشرف تره حيل تنلاص , انا كلت أكمل دراسة وأتحجب و أنتظر قسمتي إنوب تالي ماتالي طلعلي كولينز! تره صدك مو خوش.

الأفكار ظلت تروح وتجي :زين الغرفة كلها مترتين وشباك صغير وبدون بلكونة يعني لا مفر وهو ما شاء الله كله عضلات وتخيلو القوة الي يملكها ! زين إذا جاني يتالي الليل وكال يلا شأسوي ؟ أي خو ما أكول هيت لك؟ وأتركه يقضي مني وطراً ,ولو ردت أقاوم شأقاوم بكفخة يمطلني بالكاع , هاي شلون سالفه ؟

لا وفوق القهر أدخل الظهرللشقة الكيه كاعد بالبرنص , باوعت ولك انت بالبنطلون و أخاف منك إنوب بالبرنص وفاتح رجليك ؟! لميت كتبي ورحت بالشارع , عمي أتهجول ولا أفقد أعز ما أملك , لا و ذاك اليوم كعد يسولفلي على جرائم إغتصاب الرجال في بريطانيا , باوعتله كتله بكلبي ولك انت شتريد ما تكولي منين الله بلاني هالبلوه؟شمسوي بدينيتي انا ؟ والله هالولد لأهلي ما مأذي أحد و لا مضوج أحد , أي تالي ما تالي أبتلي بقوم لوط .

صديقي الحقير دزلي ايميل كتب بيه : ها سواها بيك العبد لو بعده , كتله الا يا منعول الوالدين بدل ما تفزعلي بدل ما تلكيلي حل صدك مع الأسف
الله يرحم من جانت عدنا غيره و واحدنا يوكف لللاخ والعشاير تفزع والجوارين تفزع هنا منو يفزعلي ؟كل أحد ماكو

أُخوان أخاف تسمعون بالأخبار عن شاب عراقي يتعرض الى جريمة بشعة من قبل بريطاني أسود, تره مو اني أبد لاتصدكون , هذي كلها إشاعات يروجلها أعداء الديمقراطية والحاقدين على العراق الجديد رغبةً منهم في إفشال الخطة الأمنية والعملية السياسية والتان تحققان نجاحاً مذهلاً .

بصراحة متناهية وانتو ما محلفيني : بوسط هذه الظروف قدرت موقف الحكومة العراقية وإنتقدت نفسي لكثرة الإنتقادات الي أوجهها الهم , يعني هم شنو يكدرون يسوون , تخيلوا أبو إسراء كال ما أقبل بجدار الأعظية وبعدين غلس عالموضوع , والله من حقه , يعني إذا الأمريكان جروه من الياخة ودخلوه بغرفه وحبسوه ويا فد واحد مثل كولينز شنو يسوي , عمي يا عراق يا أعظمية يا بطيخ خل يسلم الرجال على روحه تالي عمره يفقد عذريته!!

يعني صدك احنا مو خوش ناس و ما نقدِر , المسؤولين شنو ذنبهم كلهم تحت رحمة كولينز وكل واحد يريد يرجع لبيتهم بكرامته خو ما يرجع بالعار لازم يسمعون الكلام و ما يناقشون والا كولينز على أهبة الإستعداد .

ولربما تكون هذه هي سياسة الأمريكان بالعراق للتوصل الى توافق سياسي وصيغة موحدة ومنح الساسة نظرة مشتركة عن مجريات الأمور ولربما سنسمع بعد حين بخطة كولينز لحل الأزمة في العراق .

بنص هالهذرمه صفنت عالعراق و وضعه من حلم وردي بحياة رائعة الى فقدان كل شيء حتى القدرة على صون العرض , الظاهر اننا عندما كنا نحلم بالديمقراطية نسينا أن من يدعي جلبها يتغاضى عن كثيرٍ مما نُقدس .

من كل قلبي أوجه تحياتي الى أخواني في سجن أبو غريب وكل المعتقلات التابعة للإحتلال أو للداخلية إذ أنهم يتعرضون الى أبشع الجرائم دون أن يكترث أحد.

4 comments:

Marshmallow26 said...

HELLO a&eiraqi,

طبعا ضحكت الى ان كلت كافي على الاسلوب اللي استخدمتة بوصف كولنز
همة هذولة النماذج اللي دتتحكم بالعالم ومع الاسف اكو ناس اعرفهم راحوا منا وصاروا جوا ايد هيجي ناس بس حتى يبقوهم برى
وميرجعون للعراق

لاء هسة من كل قلبي اكول ديـــــــــر بالك على نفسك

جديات ترى صارت الشغلة ماصخة

الله وياك

MixMax said...

I was reading your last post at work, and I couldn't stop myself from laughing loud which made my manager (who sit close to my desk) as me about the reason... don't worry I didn't tell him about Collins and his motives ;)

الظاهر اننا عندما كنا نحلم بالديمقراطية نسينا أن من يدعي جلبها يتغاضى عن كثيرٍ مما نُقدس

excellent words!

Stay safe, brother :)

Treasure of Baghdad said...

يابة متت من الضحك. والله قابلية. متكللي منين جايب هالاسلوب بالكتابة؟ جمالة اني داحول هالايام لبيت جديد وية صديقي بس اني شاك باللاندلورد. شون ماشوف شكلة جماعة "اسماعين بيه" تتذكره مو؟ هو اسماعين بيه صاحبك شاز؟ ههههههههههه

الله يستر

A&Eiraqi said...

Thanks alot guys for your words.

Don't worry I'm fine and doing well.

The only thing I wanted from this post is to draw a smile on the faces, it has been a long time we live in sorrow so I tried to meke fun by any means.

Take care
Regards